لحظات اكتئاب

وتتراقص الشياطين

لا شئ اصعب من فقد الثقة في شخص ما ، شخص عرف عنك كل ما فعلته في حياتك التعيسة كل صغيرة وكبيرة فعلتها ، حتي اشياء نسيتها بعد ان اخبرته بها عرف عنك كل شئ يمكنك ان تتذكره وانت ضعيف الذاكرة ..
اعطي ثقتي الكاملة في الشخص الذي اراه مناسبا لحمل هذه الثقة ، ولكنني لا اسامح ابدا وقت الخذلان .. سنوات مرت من جلد الذات ياتي من ياتي ويرحل من يرحل ، فاي حياة تلك التي تشبه سوق عكاظ ، ايام العزلة تنتهي ولكني اشك بذلك فكلما تقترب النهاية لا تكون سوا بداية لشئ موحش جديد كما لو اننا في الجاهلية وكانك تحاول الدخول في الاسلام ولكن السادة يضعون السيف مسموما علي رقبة احبائك فليس هناك طريقة اخري سوا انا تدع اسلامك داخلك الي ان يحدث شئ جديدا يغير مجري الاحداث ، اعوام ولت من العزلة آلالف الايام تعاني ولم تتذوق طعم صلح ، فكن جميل تري الجمال ليس لها وجود في قاموسي ، فكنت جميلا ولم اري سوا القبح ، لا شئ جديد تاريخ سطر بالالام والمعاناة ، لم يعد هناك طعم لاي شئ سوا الظلام في كل ارجاء الغرفة يشد اوصالي في جهات مختلفه لحظات وستتمزق وينتهي كل شئ ، الالم جسدية ونفسية واخر تدق ابوابي تدعي عصبيه ، فانا علي وشك الجنون مما يحدث امامي من اهوال ، تتراقص شياطيني امامي علي اوتار قلبي الذي ينزف كل شئ اسعده يوما ، لم اعد اعرف شئ سوا انني اريد النهاية اريد انا اعرف بداية واحدة ذات نهاية واحدة ولا يهم كيف ستكون النهاية ، تبا للثقة وتبا لكل شئ اعرفه وتبا لي ايضا …

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق