أخبار العالم

نتكلم بالعامية

الحلم

من واحنا صغيرين بيكون لنا احلام وعلى اد عمرنا …الولد يحلم بلعبة جديدة والبنت بتحلم بالعروسة …ويسالونا تحب تبقي ايه لما تكبر ،، دكتور مهندس مدرس …ونكبر شوية وتتغير احلامنا ومنها متأكدين انها مستحيل تحصل زى سفر اوروبا او البنت تبقي قمر وهى امكانياتها ضعيفة أو يبقي مليونير وإمكانياته معدمة للثراء …واحلام كتير نتمنى تحصل لنا بس بتحصل فى أحلام اليقظة بس ،،وهى مهمة جدا أحلام اليقظة خطورتها اننا نصدق ونعيش فى وهم انها حصلت فعلا …ومفيش فى ايدينا شئ نحقق به حلم لسه فى علم الغيب …

كبرنا وبقينا نفرق بين الحلم والوهم وبين الخيال والحقيقة ..بين احلام وآمال نتمنى تتحقق وبين واقع مر نصطدم به غصب عنا …عقبات كتير تستنفذ منا طاقاتنا وتنزع منا إيجابيات كتير وبقت سلبيات اكتر …نقع ونقف ونقع تانى وناخد وقت عشان نقف ونقع ونقع والوقت بيتغير من مرة والتانية على مانستوعب الصدمات مع العقبات وأوقات ننسي الحلم ويبقي مجرد عايشين الواقع وأوقات طاقاتنا تخلص ويبقي الحلم يادوب تمنى ..وأوقات نتشجع ويبقي عندنا بدائل وبدل ماتحاول فى الخطة الاولى يبقي كل حياتنا بدائل …التعثر كتير والتحقيق اقل بس لازم نسعى وناخد ونتركها كلها على الله احنا بنؤجر على السعى لكن التدابير على الله ندعوه ويعطينا على قدره ويدبر لنا على قدرنا …يارب اكتب لنا الخير 

اظهر المزيد

gehan

مؤلفة قصص من الحياة‏

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق