أخبار العالم

ما سبب ارتفاع سعر الدولار

قيم خدمتنا الان

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

ما سبب ارتفاع سعر الدولار

أسباب صعود الدولار؟

لكن ما هي أسباب صعود قيمة الدولار؟

من بين الأسباب الرئيسية لارتفاع قيمة الدولار هو السمعة الجيدة التي يحظى بها كملاذ آمن في أوقات الأزمات الاقتصادية. كذلك أجبر ارتفاع نسبة التضخم في منطقة اليورو بسبب ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء، المصارف المركزية على وضع قيود على الانفاق بالإضافة إلى أن المخاوف من حدوث انكماش دفعت المستثمرين للجوء إلى الأمان النسبي الذي يوفره الدولار، العملة الأقل عرضة نسبيا للمخاطر العالمية التي قد تتعرض لها العملات الأخرى حاليا.

ويعد قيام الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي برفع سعر الفائدة أيضا من الأسباب الرئيسية لارتفاع قيمة الدولار. وقد أقدم الاحتياطي الفيدرالي بتشديد سياسته النقدية في محاولة لخفض معدلات التضخم المرتفعة، على عكس ما أقدم عليه البنك المركزي الياباني والبنك المركزي الأوروبي بالحفاظ على أسعار منخفضة للفائدة.


ارتفاع الدولار عالميا.. هل يتأثر سعر الجنيه في مصر تلقائيًا؟

ما سبب ارتفاع سعر الدولار
ما سبب ارتفاع سعر الدولار

يواصل سعر الدولار عالميًا، قفزاته مقابل أسعار العملات الأخرى، وهو ما جعل عملات مثل اليورو والجنيه الاسترليني تسجل مستويات منخفضة قياسية. ما يطرح تساؤلا حول مدى إمكانية تأثر الجنيه المصري بهذه التحركات.

وفقا لبيانات بلومبرج، ارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات هذا الأسبوع إلى أعلى مستوى منذ أبريل 2010. ما يعكس قوة ثقة المستثمرين في الدولار كملاذ آمن للاستثمار.

لكن ارتفاع الدولار، يأتي على حساب العملات الأخرى، مع انخفاض الجنيه الإسترليني واليورو إلى مستويات قياسية، فيما اقتربت العملة الصينية من أدنى مستوياتها منذ عام 2008.

ومع توقعات باستمرار ارتفاع الدولار مدفوعة بمحاولات الفيدرالي الأمريكي لكبح التضخم من خلال رفع الفائدة، نحاول في هذا التقرير، من خلال عدة أسئلة الإجابة عن انعكاس كل ذلك على سعر صرف الجنيه، وفقا لما أوضحه الخبير الاقتصادي هاني جنينة لمصراوي وتقارير أجنبية:

لماذا يقفز الدولار مقابل العملات الأجنبية الأخرى؟

وفقا لوكالات أنباء عالمية، تزداد المخاطر بشأن الاقتصاد في عدة دول أوروبية مثل بريطانيا وألمانيا وفرنسا في وقت ترتفع فيه تكلفة الطاقة مع زيادة التضخم ما يسبب انخفاض ثقة المستثمرين في عملة هذه البلاد.

ويأتي في المقابل تزامنا رفع الفائدة الأمريكية عدة مرات متتالية خلال العام الجاري لأول مرة منذ عام 2018، وهو ما ينعكس إيجابيا على قوة الدولار والسندات الأمريكية.

– ما الذي يحدد سعر الدولار مقابل العملات الأخرى؟

عندما تزداد الثقة في الدولار كعملة استثمار، ومع ارتفاع الفائدة، يبيع المستثمرون ما يملكونه في العملات الأخرى مثل اليورو والإسترليني ويتحولون لشراء الدولار، ما يعني طلبا كبيرا على الدولار يسبب ارتفاع السعر. بينما هبوط الطلب على اليورو والعملات الأخرى يخفض سعرها.


لماذا تتحرك هذه الأسعار بشكل متقلب؟

لأن أسعار الدولار والعملات الأخرى، تتحرك وفقًا لآليات سوق العرض والطلب – وهي الآلية التي تؤثر بشكل تلقائي في التسعير.


هل يتأثر الجنيه المصري بهذه الارتفاعات بشكل تلقائي؟

لا يتأثر سعر صرف الجنيه بشكل مباشر بارتفاع الدولار عالميا مقابل العملات لأن سعر الصرف في مصر لا يخضع لآلية العرض والطلب بشكل كامل. ولا يزال يتم وضع سقف له بشكل غير مباشر وهو ما يسمى سعر صرف مدار نسبيا.


إذاً هل هناك تأثير غير مباشر على الجنيه؟

في حال ارتفع الدولار بشكل كبير مقابل العملات الأجنبية، كاليورو مثلا، تزامنا مع استقرار نسبي للجنيه، يصبح سعر الجنيه أيضا مرتفعا مقابل اليورو.

لكن ارتفاع الدولار عالميا يمثل في الوقت نفسه عامل ضغط على الجنيه بشكل غير مباشر. بحيث أنه قد يدفع إلى ضرورة المزيد من خفض العملة المحلية في وقت لاحق إذا استمرت نفس الأوضاع.


متى يمكن أن يتأثر الجنيه مباشرة بتغير الدولار عالميا؟

يحدث ذلك في حال تم تحرير سعر الصرف بشكل كامل، وهو ما يعني أن أي تغير في سعر العملة الأمريكية سيتبعه تغير في سعر الجنيه. وكذلك التأثر بكافة عوامل العرض والطلب على العملة.


سعر الدولار في مصر يواصل ارتفاعه بعد تصريحات صندوق النقد

ما سبب ارتفاع سعر الدولار
ما سبب ارتفاع سعر الدولار

التوقعات داخل البنك المركزي المصري، تشير إلى إعلان الاتفاق النهائي مع صندوق النقد الدولي بشأن التمويل الجديد. ربما سيكون خلال الأيام المقبلة.

وأشارت المصادر إلى إشادة صندوق النقد الدولي، باستمرار البنك المركزي المصري في تخليه عن السيطرة على سوق الصرف، واعتماد سياسة الصرف المرن. ما دفع الجنيه المصري إلى أن يتراجع بشدة مقابل الدولار الأميركي خلال الساعات الماضية.

وكانت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجيفا، كشفت الاثنين. أن المفاوضات بين مصر وصندوق النقد الدولي وصلت إلى “مرحلة متقدمة للغاية”. وتوقعت وفقاً لوكالة “رويترز”، أن يتوصل الطرفان إلى اتفاق على مستوى الخبراء “قريبا جدا”. وأضافت: “من الصعب توقع ما إذا كان ذلك في غضون أيام أو أسابيع، لكنه سيكون قريبا جدا. وكشفت أن مصر ستحصل على برنامج “كبير”، وأنه سيتحدد بنهاية المفاوضات.

وهذه ليست المرة الأولى التي تصدر فيها تصريحات أن المحادثات في “مراحلها النهائية” أو ستختتم “قريبا”.

وفي الوقت نفسه، فقد تراجع الجنيه المصري إلى أدنى مستوى على الإطلاق مقابل الدولار. في تعاملات اليوم الخميس بنسبة 0.5% إلى 23.00 جنيه مقابل الدولار.

وكان الجنيه قد انخفض في تعاملات الإثنين بمقدار 4 جنيهات قبل أن ينهي التعاملات عند مستوى 23.00 أمام الدولار الأميركي.

وفقد الجنيه المصري نحو 25.8% من قيمته أمام الدولار منذ بداية العام. بما في ذلك الانخفاض المفاجئ بنسبة 17.24% خلال الاجتماع الاستثنائي الذي عقده البنك المركزي المصري في 19 مارس الماضي.

وكان الخبير الاقتصادي، الدكتور هاني جنينة، أوضح في تصريحات لـ “العربية.نت”. أن الجنيه المصري سيواصل الانخفاض مقابل الدولار، طالما لم يعلن انتهاء المفاوضات مع صندوق النقد الدولي، ولم تحصل مصر على التمويل المرتقب.


خدمات اخرى ، صفحتنا على الفيسبوك

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x