الدين والمجتمع

كانت امى تخدم فى بيوت الناس لنعيش .. وهذه نهايتى

كانت امى تخدم فى بيوت الناس لنعيش .. وهذه نهايتى

منذ طفولتى وانا اتذكر انا امى تعمل فى بيوت الناس لكي تطعمنا وكبرت وما زالت امى على نفس الحال , وفى يوم من الايام اخذتنى امي الى بيت الناس لمساعدتها وكان هذا امر صعب بالنسبة لي ولكن اضطريت لذهاب معها .

عندما وصلت بيتهم شعرت بالنعاس ونمت وامى اكملت شغل البيت دون ان تستيقظنى لمساعدتها وبعد فترة راتنى صاحبة المنزل نائمة وقالت لامى اتركيها لكي ترتاح .

وعندما انهت امى عملها فى بيت الناس قالت لي يلا لنذهب الى البيت , وفى منتصف طريقتنا نزل علينا المطر وكانت ملابسي خفيفة فخلعت امى الجاكيت واعطتنى اياه .

وفى اليوم التالى كانت امى مريضة بسبب البرد وقولت لها انا ساترك المدرسة اليوم لاكون مكانك فى العمل داخل بيوت الناس فرفضت امى واصرت ان تقاوم وتذهب لعملها .

ذهبت للمدرسة وكنت اضحك مع صديقاتى وتفاجئت ابنة السيدة التى تعمل امى فى بيتها وقالت كيف تضحكين وانتى مهمومة قولت ثقتى بربي كبيرة وسيفرجها الله .

بعد فترة كان في مؤسسة عاملة ايفنت لتشغيل البنات الي ما صحتلهم فرصة دراسة ..لتكوين شغل خاص فيهم، انا وقتها سجلت معهم؛ وبلشت معهم خلال سنتين صار عندي مشروع خاص فيي، وفي 2 بشتغلن معي؛ ووضعنا صار احسن بكتير

الوسوم
اظهر المزيد

Eslam Mahmoud

محررة وكاتبة مقالات فى الوردبرسخبرة عن 8 سنوات

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق