أخبار العالم

عملية تكيس المبايض

إن مشكلة تكيس المبايض هي إحدى المشكلات التي تساهم بشكل كبير في العقم وعدم القدرة على الإنجاب، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن عملية تكيس المبايض باستخدام الليزر.

كيفية إجراء عملية تكيس المبايض بالليزر

تتمثل الفكرة العامة لعملية تكيس المبايض بالليزر في عمل ثقب بمواصفات معينة داخل جدار المبيض؛ وهو ما يساهم في إنقاص إنتاج هرمون التستوستيرون.

إنقاص إنتاج هرمون التستوستيرون يساهم في تحفيز كل مبيض لكي يقوم بإنتاج بويضة واحدة في كل شهر؛ وهو ما يعزز قدرة المرأة على الحمل.

يتم تنفيذ عملية تكيس المبايض بالليزر من خلال اتباع الخطوات الآتية:

  1. يتم فتح شق صغير بمواصفات معينة في المنطقة المستهدَفة من البطن، والتي عادةً ما تكون قريبة من السرة.
  2. يتم الاستفادة من هذا الشق في إدخال منظار يكون به إضاءة، كما ترتبط به أيضًا كاميرا دقيقة تساعد الطبيب في رؤية مكان الإجراء الداخلي بصورة جيدة.
  3. يتم فتح شقوق أخرى صغيرة أيضًا في نفس المنطقة من أجل إدخال الأدوات اللازمة لتنفيذ الإجراء.
  4. تستمر هذه الأدوات في الدخول إلى أن تصل إلى المبيض من أجل إحداث الثقوب اللازمة بجداره.
  5. يتم إخراج الأدوات والمنظار وإغلاق الشقوق، وبذلك تكون قد انتهت عملية تكيس المبايض بالليزر.

فوائد عملية تكيس المبايض بالليزر

لإجراء هذه العملية كثير من الفوائد التي من أهمها ما يأتي:

  • تعزيز قدرة المرأة على الحمل؛ فغالبًا ما يحدث الحمل في خلال العام الأول الذي يلي إجراء العملية.
  • من فوائدها أنها تقلل من احتمالية حدوث أي نوع من الالتصاقات.
  • ليست من العمليات عالية التعقيد التي تتطلب التنفيذ داخل مستشفى؛ بل يسهل إجراؤها في العيادات الخارجية عند الرغبة في ذلك.
  • لا تتطلب أن يتم إجراؤها أكثر من مرة كالأدوية؛ بل تحتاج لأن تُجرى مرة واحدة لكي تحقق غرضها.
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x