شعر

“شآبيب طرفِها”

 الشاعر – رائد العمري

والعشق بات اليوم يسلبني
ويسرقني إليها دون أن أدري
فيا أهل الهوى من به علمٌ
كيف لي أن أعيش بدوني
هي أصبحت أنا والكل يدري
ما أصابني وما أرق جفوني
عينان فيهما الخِلقة اكتملت
وفيهما إعجاز الخلق الرباني
فيا عاذليني بالهوى ويحكم
على ما عذلتم فربي رحمن
هو أعلم بما جننت من الهوى
وما أصابني من جذب وجداني
فلا تعذلوني ولكن بالله سبحوا
إني أعيذها منكم فجمالها فتاني
هي الحبيبة بقلبي وحدها
لا ينافسها بالحبّ أي ثاني
هي المليكة وأنا بغيرها مشردٌ
وهي الوحيدة لي كل الأوطانِ

القيصر رائد العمري

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x