ريفيو

ريفيو ” رتوش إبداعية”

كتب الريفيو "احمد سيد عبدالغفار"

ريفيو _____رتوش ابداعية (مجموعة كتّاب )

1/ “اسماء لا تُذكر” بقلم / هدى مهران
الفقر هو عدو الانسان اللدود وما اقسى ان تكون معدما وتظن انك لا تملك شيئا ولكنك تمتلك الكثير بداخلك ولكنك تتكاسل في البحث عن ما يسعدك…تمتلك الفداء والتضحية من اجل الوطن تمتلك قلبا صادقا في حبه ..لا تبخل بما تملكه لمساعده غيرك واسعاده.
2/ “راقصة الباليه” بقلم/ داليا احمد
عندما تقع راقصة الباليه في غرام كاتب مشهور ولا يقدر لهما ان يكونا معا فاعلم ان هناك شيئا ما ..شيء قوي يمنع هذه العلاقة البريئة ان تكتمل…شيء سيجعلهم يذوقوا مرارة الفراق…شيء سيقتل الحلم …شيء سيجعل حياتهم جحيما.
3/”يا ابني” بقلم/ محمد عبدالمنعم
حادث اليم هز اركان القرية …صراخ الام يهز قلوب الرجال ولكن ..لكن اين جثمان ولدها ؟؟لا احد يعلم؟ هل ستتحمل الام؟؟
4/ “إنذار قاتل” بقلم/ منة محمد الكرديني
هناك الكثير من الامور التى تحدث لنا بعضها قد يكون امرا عاديا..وبعضها قد يثير الريبة والخوف…… وبعضها قد يكون انذار قاتل
5/ “سيلينا” بقلم/ محمد امين الكرديني
ينجذب الرجال الى المرأة الجميلة مابالك لو كانت شديدة الجمال..ولكن هل ان اختلفت ديانتها تفقد جاذبيتها؟؟
6/ “النفس الأمارة” بقلم/ رانيا حمدي ابراهيم
ان كنت تعتقد ان خيانتك لزوجتك ستمر مرور الكرام فانت مخطيء فربما تكون خيانتك سببا لتدمير حياتكما معا …اياك ان تطع نفسك فهي دائما امارة بالسوء
7/”حب لم يرى النور” بقلم/ امين محمد
ان كنت تحب فتاه فلا تتردد في اخبارها لكى لا تخبرك هي بما يؤلمك ويجعلك تشعر بالندم
8/ “إغتصاب” بقلم/ رمضان مصطفى
ان قتلت من اعتدى على عرضك فسوف يكون الحكم هو البراءة ..ولكن ان كان المعتدي ذا منصب وسلطة فهل سيختلف الامر ؟؟ هناك اختلاف بين قانون الارض وقانون السماء
9/ “خلف الكاميرا” بقلم / احمد سيد عبدالغفار
ان كنت تقف خلف الكاميرا فانت تشاهد من امامها ولكن من الممكن ان ترى في شاشة الكاميرا احلامك يحققها غيرك هل ستظل خلفها ام ستتمرد وتكون امام الكاميرا
10/ “رجع الخي” بقلم / سلمى عادل بشارات
قبل يد امه وابيه ثم خرج ..مرت اعواما ولم يعد …تنتظره الام بالدموع والدعاء…والاب يبحث في عيون السائلين عنه ..هل ما زال حيا؟؟ ام ستتحقق امنيته ويأتي محمولا على الاعناق؟؟
11/ “رؤى وهمية” بقلم / مرام الشمالي
تعيش حياه باردة مع زوجها …تجاهل الزوج الدائم جعلها تصاحب امرأة غريبة ولكنها تخشى على زوجها منها …ترى هل ستنال المرأة من زوجها؟ ام انها ستصلح غلطتها؟؟
12/ “ليلة التاسع والعشرين من حزيران” بقلم /بركان امينة
ان اكتشفت ان حبيبك يخونك فتلقائيا تنقلب تواريخ الذكريات الجميلة الى تواريخ ذكريات اليمة..خيانته لك ستجعلك تشعر بالذل.

( مجموعة ادباء اجتمعوا ليقدموا لنا تحفة ادبية رائعة
قصص مختلفة في الافكار والسرد ولكن جميعها ممتعة وشيقة
ارفع القبعة وانحني احتراما لهؤلاء المبدعين واتمنى لهم كل التوفيق والنجاح)

الوسوم
اظهر المزيد

أحمد سيد عبد الغفار

كاتب ومؤلف قصص قصيرة

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن
إغلاق